أكدت النتائج الأولية للانتخابات التي جرت اليوم أن مانويل ماكرون سيكون هو الرئيس الفرنسي الثامن للجمهورية الخامسة، فقد حصل ماكرون على حوالي 65,9 % من الأصوات بينما مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبن حصلت على 34,1% من الأصوات

وفي انتظار الإعلان عن النتائج الرسمية بشكل رسمي فإن الاستعدادات جارية للاحتفال بهذا الفوز الذي يحمي قرنسا من الخضوع لسياسة العنصرية والتطرف والإقصاء ولكنه يبين تإثير المؤسسات المالية على السياسات الأوروبية عامة.