تنظم كل من الفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء FIVIAR، و مكتب الإستشارة الفلاحية المغربي - الألماني CECAMA، و المكتب الوطني للإستشارة الفلاحية ONCA  ندوة حول تربية الماشية وحماية البيئة. حيث سيتم التطرق في الندوة التي ستنعقد ابتداء من الساعة التاسعة والنصف من يوم 21 أبريل الجاري بقاعة وازيس بالمعرض الدولي للفلاحة بمكناس لكافة المشاكل البيئية ذات الصلة بتربية الماشية. كما سيتم إدراج نتائج البحوث و الإجراءات التي يجب اتخذها. وتسعى الفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء لتحسيس الفاعلين في القطاع للمساهمة إلى جانب الدولة في المجهودات القائمة على تخفيض الأضرار التي تمس البيئة. 

وبالموازاة مع هذه التظاهرة ستوقع الفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء، و مكتب الإستشارة الفلاحية المغربي - الألماني، و المكتب الوطني للإستشارة الفلاحية على اتفاقية شراكة في مجال التأطير والتكوين لفعلين في القطاع في جميع حلقات السلسلة، وفي إطار عقد البرنامج 2014-2020 لتطوير سلسلة اللحوم الحمراء. مما سيمكن المنتجين من جهة من رفع إنتاجية القطيع وتطوير مردودية الضيعات، ومن جهة أخرى سيمكن المصنعين والمسوقين من تثمين اللحوم الحمراء وإنعاش الجودة.

و يتضمن محتوى الاتفاقية التكوين النظري و التطبيقي في كل من مكتب الإستشارة الفلاحية المغربي-الألماني CECAMA بسيدي سليمان و المركز البيمهني لتنمية سلاسل الإنتاج الحيواني بعين الجمعة بالدار البيضاء "Zoopôle"، مع القيام بزيارات ميدانية في كل من المغرب وألمانيا.

 وفي نفس الإطار والمكان ستنظم الفدرالية البيمهنية المغربية للحليب و الفدرالية البيمهنية للحوم الحمراء على الساعة التاسعة والنصف من 22 أبريل 2017 يوما خاصا لتشجيع استهلاك الحليب و اللحوم الحمراء. حيث سيمثل بداية لحملة متكاملة تضع المستهلك في قلب الاهتمام و تعلمه منافع هذه المنتجات و مزاياها الحسية و الذوقية. كما سيتم التطرق للإجراءات الوقائية في مجال السلامة الصحية للمنتجات ذات الأصل الحيواني وعادات المغاربة الاستهلاكية لمنتوجات الحليب واللحوم الحمراء.

وسوف تختتم الندوة بحصة لتذوق أطباق رفيعة، لإظهار التنوع الكبير لاستعمال اللحوم الحمراء و الحليب و المواد الحليبية في العادات الغذائية و الطبخ المغربي.